أكد بكاري سانيا مدافع المنتخب الفرنسي لكرة القدم أن فريقه لن يستهين بمنافسه الأيسلندي في المباراة المرتقبة بين الفريقين بعد غد الأحد في دور الثمانية لبطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) المقامة حاليا بفرنسا.

ويصر المنتخب الفرنسي على عدم السقوط في الفخ الذي سقط فيه آخرون من خلال الاستهانة بمنافسيهم.

وقال المدافع المخضرم سانيا : "كثيرون استهانوا بالمنتخب الأيسلندي... لا نستهين بهذا الفريق ، كانوا من أفضل الفرق حتى الآن".

وربما أخطأ المنتخب الفرنسي لعدم إعطاء نظيره الأيرلندي الاحترام الذي يستحقه عندما التقى الفريقان في دور الستة عشر للبطولة الحالية.

وخلال هذه المباراة ، تأخر المنتخب الفرنسي بهدف مبكر للغاية بعد دقيقتين فقط من بداية اللقاء وظل المنتخب الأيرلندي هو الطرف الأفضل في الشوط الأول للمباراة قبل أن يقلب المنتخب الفرنسي الطاولة على منافسه في الشوط الثاني وينتزع الفوز الثمين 2 / 1 .

ويرغب المنتخب الفرنسي في ألا يتعرض لنفس الموقف في مباراة أيسلندا. وقال سانيا : "يجب أن نبدأ مباراتنا امام أيسلندا بنفس الشكل الذي أنهينا به مباراة أيرلندا".

ورغم هذا ، لم يصل احترام المنتخب الفرنسي لنظيره الأيسلندي إلى حد التدريب على ركلات الترجيح خلال مران الفريق خشية انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل.

وأوضح سانيا : "نفترض أننا سنفوز قبل نهاية المباراة".

ويخوض المنتخب الفرنسي مباراة أيسلندا بتشكيل معدل في خطي الوسط والدفاع حيث يغيب عن صفوف الفريق في هذه المباراة المدافع عادر رامي ولاعب الوسط نجولو كانتي للإثقاف بسبب الإنذارات.

ويرجح أن يحل صامويل أوميتي مكان رامي في الدفاع لتكون المباراة الدولية الأولى له مع المنتخب الفرنسي.

ويحتاج ديدييه ديشان المدير الفني للمنتخب الفرنسي إلى المفاضلة بين الدفع باللاعب يوهان كاباي بدلا من كانتي للاحتفاظ بطريقة اللعب 4 / 3 / 3 المفضلة لديه أو تغيير خطة اللعب من خلال الدفع باللاعب كينجسلي كومان نجم بايرن ميونيخ الألماني.