أكد لاعب وسط المنتخب البلجيكي أكسيل فيتسل أنه كان من الممكن تفادي الأهداف الثلاثة التي سكنت شباك فريقه خلال مواجهة ويلز في الدور ربع النهائي لبطولة الأمم الأوروبية (يورو 2016) بفرنسا.

وقال اللاعب في تصريحات عقب اللقاء "الأمر محبط للغاية، ومعنوياتنا محطمة تماما. لقد آمنا بحظوظنا ولكننا سنعود في النهاية إلى الديار".

وأقر لاعب وسط زينيت سان بطرسبرج الروسي أن منتخب بلجيكا تلقى أهدافا كان بالإمكان "تفاديها"، في الوقت الذي رفض إلقاء اللوم على غياب ثنائي الدفاع يان فيرتونخن للإصابة وتوماس فيرمايلين للإيقاف.

وتابع "لم نقل أبدا إننا سنصل للنهائي. ولكننا كنا نريد تقديم أفضل ما لدينا".

وتواصلت مغامرة المنتخب الويلزي الناجحة في اليورو بعدما بلغ نصف النهائي إثر فوزه على نظيره البلجيكي بنتيجة (3-1) بعدما كان متأخرا في النتيجة بهدف نظيف، وذلك في مباراة الدور ربع النهائي مساء اليوم على ملعب (بيير ماوروي).

وتعد هذه هي المرة الأولى التي تشارك فيها ويلز في هذه البطولة لتضرب بجميع التوقعات عرض الحائط وتحجز ثاني مقاعد المربع الذهبي وتضرب موعدا مع البرتغال يوم الأربعاء المقبل على ملعب (الأضواء) بمدينة ليون.