أشار مدرب المنتخب الويلزي، كريس كولمان، إلى أنه كان يثق في قدرة لاعبيه على إقصاء المنتخب البلجيكي في الدور ربع النهائي لبطولة الأمم الأوروبية (يورو 2016) بفرنسا، بعدما استطاعوا التحكم في الكرة والدفاع بشكل متماسك للغاية.

وقال كولمان في تصريحات عقب المباراة "كنا جيدين عندما كانت الكرة في حوزتنا ودافعنا كما ينبغي، كالجنود".

وتواصلت مغامرة المنتخب الويلزي الناجحة في اليورو بعدما بلغ نصف النهائي إثر فوزه على نظيره البلجيكي بنتيجة (3-1) بعدما كان متأخرا في النتيجة بهدف نظيف، وذلك في مباراة الدور ربع النهائي على ملعب (بيير ماوروي).

وتعد هذه هي المرة الأولى التي تشارك فيها ويلز في هذه البطولة لتضرب بجميع التوقعات عرض الحائط وتحجز ثاني مقاعد المربع الذهبي وتضرب موعدا مع البرتغال يوم الأربعاء المقبل على ملعب (الأضواء) بمدينة ليون.

وأضاف "أعلم أن فريقي في حالة عالية وأنه يمكنه منافسة أي فريق. التحدي الحقيقي لا يمكن في المنافسين، ولكن في أنفسنا نحن".

وأعرب مدرب ريال سوسييداد الإسباني وفولهام الإنجليزي سابقا عن اسفه لغياب آرون رامسي، الذي يرى أنه "أحد أفضل اللاعبين في البطولة"، وبن دافيس، عن المباراة المقبلة بداعي الإيقاف.

وأوضح "الأمر محبط للغاية ولكنهم قاموا بما يتوجب عليهم فعله وبما يحتاجه الفريق. البلاد فخورة باللاعبين وأنا أيضا".

وتابع "الأمر برمته جديد بالنسبة لنا. المشاركة الأخيرة في بطولة كبيرة كهذه كانت في 1958 في كاس العالم بالسويد. لا يجب أن ننسى ما فعلناه في البطولة وتطبيق أسلوبنا المعتاد في اللعب".