أعرب الحكم المساعد الدولي أحمد حسام طه عن استياءه من الهجوم الشديد والطعن الذى يواجه حكام مصر فى الفترة الأخيرة ووصل الى اتهامات غير مسبوقة.

وخطف المساعد الشاب الأضواء فى مناسبتين ، الأولي عندما تم تجاوزه فى القائمة الدولية للحكام قبل أن يعود بعد طفت قضيته على السطح والمناسبة الثانية عندما تسبب فى طرد أحمد عبد العزيز "مودى" لاعب المقاولون فى مواجهة الأهلي الأخيرة.

وقال طه الملقب بـ "الدولي " بين اقرانه فى اتصال هاتفى مع يالاكورة : يحظى التحكيم المصرى عموما وحكامه باحترام افريقيا ، لا يعرف مثل هذه الإتهامات ولا نخاف ولا نخشي ، عن نفسي تربيت على ذلك فى منزلي وعلى يد قامات الحكام فى مصر.

حسام طه هو نجل الحكم حسام الدين طه سكرتير لجنة الحكام السابق الذى سبق وان الغى قمة الشباب عام 91-92 فى قرار شجاع بسبب شغب الجماهير وانقذ المباراة من مصير لا يحمد عقباه.

وضرب حسام طه المثل بحالتي النجم الساحلي والفتح الرباطي والاستحسان الذى لا قاه بعد حالتين غاية فى الصعوبة .

وأنهى " الحكم المصرى يحترم فى الخارج ويهان فى بلده بل يطعن من الخلف فى شرفه وكرامته ولا يجد من يدافع عنه ".

تالق طه بمباراة النجم والفتح الرباطي