قال البرتغالي جوزيه مورينيو إنه مستعد تماما للضغوط والتحديات التي سيواجهها في منصب المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم.

وفي أول حديث له منذ تعيينه مدربا لمانشستر في أيار/مايو الماضي ، تحدث مورينيو عن حجم التحدي المتمثل في تدريب واحد من أكبر الأندية في العالم.

وقال مورينيو خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم الثلاثاء "إنه منصب يتمناه الجميع لكن لا يناله الكثيرون ، وقد توليته.. هذا التحدي لا يصيبني بالتوتر ، وإنما جاء في الوقت المناسب بمسيرتي."

وأضاف "أنا أتواجد حيثما كنت أرغب. اريد أن أكون مع هذا النادي في هذه الدولة وفي مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز."

وحل مورينيو ، المدرب السابق لتشيلسي ، مكان لويس فان جال الذي أقيل من تدريب مانشستر بعد قيادته للفوز بكأس الاتحاد الإنجليزي.

وأنهى مانشستر يونايتد الموسم الماضي في المركز الخامس بالدوري الممتاز ليغيب عن دوري الأبطال في الموسم المقبل وهو ما قال مورينيو إنه تسبب له في "إحباط" ، وصرح قائلا "مانشستر يونايتد من أندية دوري الأبطال."