أبدى مانويل نوير حارس مرمى المنتخب الألماني خيبة أمل إثر الهزيمة التي مني بها الفريق أمام نظيره الفرنسي صفر / 2 مساء الخميس في الدور قبل النهائي ببطولة كاس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2016) المقامة بفرنسا.

وتفوق المنتخب الألماني في السيطرة والضغط الهجومي في أغلب فترات المباراة لكن لاعبيه أهدروا العديد من الفرص كما تألق الحارس الفرنسي هوجو لوريس في الدفاع عن شباكه ، بينما نجح المنتخب الفرنسي في استغلال الفرص حيث افتتح التسجيل إثر ضربة جزاء تسبب بها باستيان شفاينشتايجر ثم جاء هدفه الثاني إثر خطأ دفاعي.

وقال نوير عقب المباراة التي أقيمت على ملعب "فيلودروم" بمدينة مارسيليا "إنها مباراة بالدور قبل النهائي ، لا يوجد أسوأ من لحظات الهزيمة في هذه المباريات ".

واختتم: " لا أود أن أقول إننا كنا الفريق الأفضل لكن فوزهم (المنتخب الفرنسي) 2 / صفر لم يكن نتيجة عادلة."