عندما يلتقي المنتخبان الفرنسي والبرتغالي لكرة القدم غدا الأحد في المباراة النهائية لبطولة كأس الأمم الأوروبية ، ستتجه معظم الأنظار صوب اللاعبين أنطوان جريزمان وكريستيانو رونالدو باعتبارهما الأبرز في صفوف الفريقين.

ولكن المنتخبين لن يعتمدان على جريزمان ورونالدو فحسب حيث تضم صفوفهما العديد من النجوم الآخرين.

والسطور التالية تحمل مقارنة بين التشكيلة الأساسية المحتملة للمنتخبين البرتغالي والفرنسي في مباراة الغد :

في حراسة المرمى :

البرتغال :

روي باتريسيو 28/ عاما/ : الحارس البرتغالي الأول بلا منازع. استقبلت شباكه خمسة أهداف في المباريات الخمس التي خاضها الفريق في البطولة حتى الآن.

فرنسا :

هوجو لوريس 29/ عاما/ : استهل لوريس البطولة الحالية بتصد مبكر في مباراة رومانيا وأظهر إمكانياته ومستواه الرائع في المربع الذهبي أمام المنتخب الألماني. استقبلت شباكه أربعة أهداف في ست مباريات خاضها الفريق بالبطولة حتى الآن. وإذا فاز المنتخب الفرنسي باللقب ، سيرفع لوريس كأس البطولة بصفته قائدا للفريق.

في الدفاع :

البرتغال :

سيدريك سواريز 24/ عاما/ : انضم سيدريك سواريز ظهير أيمن فريق ساوثهمبتون الإنجليزي إلى التشكيلة الأساسية للمنتخب البرتغالي في البطولة الحالية على حساب فيرينيا. وقدم أداء جيدا في الدفاع ولكنه لم يظهر نفس الفعالية الهجومية التي يقدمها الظهير الأيسر رافاييل جيريرو.

جوزيه فونتي 32/ عاما/ : انضم فونتي قلب دفاع ساوثهمبتون الإنجليزي إلى تشكيلة البرتغال الأساسية منذ الأدوار الفاصلة في البطولة الحالية. يتميز بقدرته على استخلاص الكرة والتعامل مع الكرات العالية.

بيبي 33/ عاما/ : يمثل بيبي نجم دفاع ريال مدريد الأسباني عنصرا مهما للغاية في الدفاع البرتغالي بفضل الخبرة الكبيرة التي يمتلكها. غاب عن مباراة المربع الذهبي أمام ويلز للإصابة ولكنه استعد للعودة إلى تشكيلة الفريق في المباراة النهائية.

رافاييل جيريرو 22/ عاما/ : قدم الظهير الأيسر الشاب رافاييل جيريرو المنضم حديثا لصفوف بوروسيا دورتموند الألماني بطولة قوية حتى الآن خاصة في المباراة أمام ويلز بالمربع الذهبي. يتسم أداء اللاعب بالخطورة على المنافس.

فرنسا :

بكاري سانيا 33/ عاما/ : نجم وظهير أيمن فريق مانشستر سيتي ويتميز بالصلابة والخبرة ولكنه يتألق في الدفاع أكثر من المساهمة في الناحية الهجومية.

صامويل أومتيتي 22/ عاما/ : قدم أومتيتي المنضم حديثا لبرشلونة الأسباني بداية أشبه بالحلم في تاريخ مشاركاته مع المنتخب الفرنسي حيث خاض مباراته الدولية الأولى مع الفريق خلال المواجهة مع المنتخب الأيسلندي في دور الثمانية للبطولة الحالية وذلك بدلا من عادل رامي للإيقاف. وقد يتوج باللقب الأوربي مع الفريق غدا من خلال مباراتهه الدولية الثالثة فقط. ويتميز أومتيتي بالقوة والانسيابية في الأداء.

لوران كوشيلني 30/ عاما/ : قدم كوشيلني قلب دفاع أرسنال الإنجليزي أداء صلدا في البطولة مثل زميله سانيا بفضل الخبرة الكبيرة التي يمتلكها أيضا.

باتريس إيفرا 35/ عاما/ : قد لا يكون إيفرا ظهير أيسر يوفنتوس الإيطالي هو اللاعب الأسرع ولكنه يمتلك خبرة هائلة ويرغب في التتويج أخيرا بلقب مع المنتخب الفرنسي في خامس مشاركة له مع الفريق بالبطولات الكبيرة.

في خط الوسط :

البرتغال :

وليام كارفالو 24/ عاما/ : وليام كارفالو نجم سبورتنج لشبونة البرتغالي هو اللاعب الوحيد الأساسي دائما في خط وسط الفريق حيث يمثل عنصرا بارزا في طريقة أداء واتزان المنتخب البرتغالي. يعود إلى تشكيلة الفريق في النهائي بعد انتهاء إيقافه.

أندري جوميش 22/ عاما/ : لم يكن جوميش نجم خط وسط بلنسية الأسباني جاهزا تماما في المباريات الأخيرة للمنتخب البرتغالي ولعب كبديل ولكنه قد يعود الآن إلى التشكيلة الأساسية للفريق على حساب ريناتو سانشيز الذي لم يكن في أفضل حالاته خلال المباراة أمام ويلز بالمربع الذهبي.

أدريان سيلفا 27/ عاما/ : أدريان سيلفا نجم سبورتنج لشبونة هو أحد ثلاثة لاعبين برتغاليين ينتمون لأصول فرنسية ولكن دوره غدا سيكون احتواء خط وسط المنتخب الفرنسي والتصدي له من ناحية ونقل اللعب بين خطوط الفريق البرتغالي.

جواو ماريو 23/ عاما/ : لاعب آخر من سبورتنج لشبونة يبذل جهدا كبيرا في الناحية الهجومية. يتميز بالنشاط والحيوية والقوة خاصة في المواجهات المباشرة الفردية مع لاعبي المنافس.

فرنسا :

بول بوجبا 23/ عاما/ : نجح بوجبا نجم يوفنتوس الإيطالي أخيرا في هز الشباك بالبطولة الحالية وذلك خلال المباراة أمام أيسلندا بدور الثمانية. وبعد مستواه المتواضع في المباراة الافتتاحية للبطولة ، أظهر بوجبا التطور في مستواه خلال مباراة المربع الذهبي أمام ألمانيا والتي صنع فيها الهدف الثاني.

بليس ماتويدي 29/ عاما/ : يمثل ماتويدي نجم خط وسط باريس سان جيرمان الفرنسي جزءا مهما في الجبهة اليسرى للمنتخب الفرنسي وقدم أداء قويا في مباراة ألمانيا بالمربع الذهبي.

ديمتري باييه 29/ عاما/ : سجل باييه صانع لعب فريق ويستهام الإنجليزي هدف الفوز للمنتخب الفرنسي أمام رومانيا في المباراة الافتتاحية للبطولة كما هز شباك ألبانيا وايسلندا ولكنه لم يكن في أفضل حالاته خلال مباراة ألمانيا ليستبدله المدرب.

أنطوان جريزمان 25/ عاما/ : أحرز جريزمان نجم أتلتيكو مدريد الاسباني ستة أهداف وصنع هدفين ليتصدر بجدارة قائمة هدافي البطولة الحالية. ويلعب جريزمان الآن في مركزه المفضل خلف رأس الحربة أوليفيه جيرو وذلك بدلا من اللعب في الجبهة اليمنى.

موسى سيسوكو 26/ عاما/ : بدا سيسوكو نجم خط وسط نيوكاسل الإنجليزي مباراة المنتخب الفرنسي أمام نظيره الأيسلندي أساسيا كما شارك في مباراة ألمانيا.

في الهجوم :

البرتغال :

كريستيانو رونالدو 31/ عاما/ : يحمل رونالدو نجم ريال مدريد الأسباني شارة القيادة بالمنتخب البرتغالي كما أنه النجم الأبرز للفريق. يتميز ببنيانه الجسماني القوي وقدرته على التعامل مع الكرات العالية بشكل رائع ويبدو أن أحدا لا يستطيع التصدي له لكنه يحتاج إلى إثبات هذه القدرات العالية في مباراة الغد رغم تسجيله ثلاثة أهداف في البطولة حتى الآن.

ناني 29/ عاما/ : يشارك ناني المنضم حديثا لبلنسية الأسباني زميله رونالدو في هجوم المنتخب البرتغالي. ويتميز ناني بتفوقه في المراوغة والمواجهات المباشرة الفردية مع لاعبي المنافس. سجل ناني ثلاثة أهداف حتى الآن في البطولة الحالية.

فرنسا :

أوليفيه جيرو 29/ عاما/ : رأس الحربة الأساسي للمنتخب الفرنسي وسجل ثلاثة أهداف في البطولة حتى الآن ولكنه لم يقدم مستواه المعهود في مباراة ألمانيا.