حرمت الإصابة نجم كرة القدم البرتغالي كريستيانو رونالدو من الانفراد بلقب الهداف التاريخي لبطولات كأس الأمم الأوروبية بعدما اضطرته للخروج من الملعب في الدقيقة 25 من المباراة أمام المنتخب الفرنسي اليوم الأحد في نهائي النسخة الحالية (يورو 2016).

وظل رصيد رونالدو 31/ عاما/ عند تسعة أهداف في بطولات الأمم الأوروبية متساويا مع الأسطورة الفرنسي ميشيل بلاتيني الذي احتفظ بلقب الهداف التاريخي للبطولة منذ 1984 قبل أن يقتسم رونالدو اللقب معه بعد تسجيل ثلاثة أهداف في النسخة الحالية رافعا رصيده إلى تسعة أهداف.

وجاءت الإصابة المبكرة في المباراة النهائية اليوم لتحرم رونالدو من إمكانية هز الشباك بالهدف الرابع له في البطولة الحالية والعاشر له في تاريخ البطولة.

وكان بلاتيني سجل جميع أهدافه التسعة خلال نسخة واحدة فقط وهي 1984 بفرنسا ليقود فريقه إلى الفوز بلقب البطولة. وفي المقابل ، أحرز رونالدو أهدافه التسعة على مدار أربع نسخ.