قال المدير الفني الجديد لبايرن ميونخ الألماني، الإيطالي كارلو أنشيلوتي، اليوم الاثنين إنه لم يتول تدريب الفريق للقيام بثورة بعد حقبة المدرب الإسباني بيب جوارديولا.

وفي تصريحات أدلى بها خلال تقديمه رسميا لوسائل الإعلام، أشار أنشيلوتي "لست هنا لكي أقوم بثورة. جوارديولا قام بعمل رائع وأنا أود استكمال ما بدأه".

وأضاف "البايرن أحد أفضل الفرق في العالم"، مبينا أنه يود المحافظة على طريقة لعب الفريق البافاري خاصة وأنه يفضل اللعب بطريقة هجومية.

وبدأ تقديم أنشيلوتي اليوم بعرض شريط مصور ظهر فيه النجمان البرتغالي كريستيانو رونالدو والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش وهما يمتدحان خبرتهما السابقة مع المدرب الإيطالي.

وبعدها صرح رئيس نادي بايرن ميونخ، كارل هاينز رومينيجه، بأنه يعتقد أن أنشيلوتي هو المدرب الأنسب للفريق البافاري حاليا.

وكشف المدرب الإيطالي، الذي بدأ حديثه بمقدمة باللغة الألمانية التي تعهد أنه سيحسنها، أنه لا يرى وجود ضرورة لتعاقد بايرن مع لاعبين جدد ولكنه لم يستبعد الأمر بشكل نهائي، مذكرا بأن سوق الانتقالات الصيفية مستمر حتى 31 أغسطس المقبل.

وحول الضغط الموجود دائما في البايرن من أجل التتويج بالبطولات، قال أنشيلوتي إنه معتاد على هذا الأمر "لقد حالفني الحظ بالعمل في أندية النخبة حيث توجد ضرورة دائما للتويج بالألقاب. لا أشعر بضغط كبير. أنا معتاد على الأمر".

وأوضح أن هدفه هو المنافسة على كافة البطولات، مشيرا إلى أنه لا يمكن تحديد هدف في بداية الموسم يتمثل في التأهل إلى نصف نهائي دوري الأبطال الأوروبي بل ينبغي المنافسة على اللقب رغم إقراره بأن الفوز به لن يكون سهلا.