نفى نادر شوقي وكيل أعمال رمضان صبحي لاعب وسط النادي الأهلي ما تردد في تقرير شبكة "سكاي سبورتس" الإخبارية بشأن تفاصيل انتقال اللاعب لستوك سيتي.

ويقوم رمضان صبحي بإنهاء كافة الإجراءات الخاصة بسفره لانجلترا من أجل اجراء الكشف الطبي بنادي ستوك سيتي واتمام الصفقة بشكل رسمي.

وسبق وأن وافق مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة محمود طاهر على رحيل رمضان صبحي للدوري الإنجليزي مقابل ما يقرب من 6 مليون يورو وامتيازات أخرى.

وتناول تقرير بشبكة "سكاي سبورتس" بأن المقابل المالي الذي سيحصل عليه الأهلي نظير الاستغناء عن رمضان صبحي يصل لـ2.5 مليون جنيه إسترليني، وأن هناك اتجاه لإعارة اللاعب.

ومن جانبه تحدث نادر شوقي لـ"يالاكورة" قائلا "هذا التقرير غير صحيح، المقابل المادي في صفقة رمضان صبحي هو 6 مليون يورو، ولن يكون هناك تعاملا بالجنيه الإسترليني من الأساس".

واختتم تصريحاته قائلا "ستوك سيتي لا ينوي اعارة اللاعب بعد التعاقد معه، وهناك 3 خطوات قبل الإعلان الرسمي، تصريح العمل، واجراء الكشف الطبي، ثم توقيع العقود النهائية".