تقدم مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك ولجنة الأندية باعتذار على الهواء مباشرة لوزير الداخلية نيابة عن حسام حسن المحتجز حالياً لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات في قضية اعتداءه على فرد شرطة.

مرتضى قال في تصريحات لقناة "أون تي في": "أعتذر نيابة عن حسام حسن للسيد وزير الداخلية وأؤكد له أن الشخص الذي اعتدى عليه مدرب المصري لم يكن يرتدي زي الشرطة، وأن حسام لم يكن يعرف أنه ينتمى لوزارة الداخلية".

النيابة كانت قد أمرت بحبس حسام حسن المدير الفني للنادي المصري 4 أيام على ذمة التحقيقات وذلك بعد تقدم رقيب شرطة ببلاغ ضده بعد قيام الأول بالاعتداء عليه أمام الكاميرات بعد مباراة المصري والمحلة الأخيرة في الدوري.

وواصل مرتضى قائلاً: "نعترف جميعاً بخطأ حسام حسن الذي اعتذر عنه وأعتذر أنا بصفتي رئيساً للجنة الأندية مرة أخرى عنه، وأطالب النائب العام بإلغاء قرار الحبس نظراً لما قدمه حسام لمصر مع الأهلي والزمالك ومنتخب بلاده".

رئيس الزمالك أنهى تصريحاته قائلاً: "القانون ليس أعمى، ولكن يمكن أن يتم النزول عن الحكم درجة أو اثنين، ونطالب بإلغاء الحبس وخروج حسام بكفالة ثم تقرر المحكمة بعد ذلك ما تراه حكماً مناسباً".