أعلن نادي سندرلاند الإنجليزي لكرة القدم اليوم الأربعاء أنه سمح لمديره الفني سام ألارديس بالتفاوض بشأن تولي تدريب المنتخب الإنجليزي ، لكن النادي أبدى في الوقت نفسه أمله في بقاء ألارديس مع الفريق.

ويعد ألارديس المدرب السابق لويستهام ونيوكاسل وبولتون ، مرشحا قويا لتولي تدريب المنتخب الإنجليزي خلفا لروي هودجسون الذي رحل عن المنصب إثر الهزيمة أمام أيسلندا في دور الستة عشر من كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) التي أقيمت مؤخرا في فرنسا.

وذكر نادي سندرلاند في بيان "الاتحاد الإنجليزي اتصل بنا للحصول على إذن التحدث مع مدربنا ضمن ما كان من المفترض أن يكون محادثات سرية مع المرشحين المحتملين لتدريب المنتخب الإنجليزي.. وبناء على طلب سام ألارديس ، وافقنا."

ومع ذلك ، أبدى سندرلاند ، الذي يستعد لانطلاق منافسات الموسم الجديد خلال شهر واحد ، استياءه من الرؤية الضبابية بشأن المدرب مؤكدا أنه يأمل فى بقاء ألارديس مع الفريق المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأضاف النادي في بيانه "سام يشكل جزءا أساسيا من خططنا.. بعد موسم صعب للغاية ومليء بالتحديات ، كنا نحرص على الاستقرار سواء داخل الملعب أو خارجه ، ونرغب في بقائه بمنصب المدير الفني لدينا."

وتابع "الشائعات المثارة حول مستقبل سام تضر بسندرلاند بشكل كبير ، خاصة في هذا التوقيت الحاسم ، ونناشد الاتحاد الإنجليزي بإدراك ما قد تتسبب فيه هذه العملية من اضطراب ، ونطالبه بإيجاد حل سريع."