بدأت الصحف الإنجليزية تتحدث عن إنهاء صفقة اللاعب رمضان صبحي مع فريق ستوك سيتي الإنجليزي بعد أن وصل اللاعب المصري إلى الأراضي الإنجليزية لإجراء الكشف الطبي وإنهاء تصريح العمل.

صحيفة "جارديان" أشارت إلى أن رمضان صبحي "لاعب ستوك سيتي الجديد" ينتظر إنهاء تصريح العمل من أجل أن يعلن ناديه عن الصفقة التي كلفته مبدئياً مبلغ 2.5 مليون جنيه إسترليني كرسوم أولية وليس كامل قيمة الصفقة، أو أن يحصل اللاعب البالغ 19 عاماً على استثناء في تصريح العمل.

الأهلي كان قدأعلن أن اللاعب رمضان صبحي سيرحل إلى صفوف ستوك سيتي مقابل 6 مليون يورو بالإضافة إلى مميزات أخرى، لكن الصحف الإنجليزي تؤكد أن نصف هذا المبلغ فقط هو ما سيدفعه ستوك كمقدم للصفقة، دون الإشارة إلى باقي قيمة الصفقة.

صبحي أنهى الأربعاء إجراءات استخراج التأشيرة إلى إنجلترا، واستقل طائرته يوم الخميس ليتوجه إلى إنجلترا لإنهاء الصفقة والإعلان رسمياً من ستوك سيتي عن الصفقة خلال ساعات أو أيام قليلة.

الصحيفة نقلت تصريحات سابقة لرمضان صبحي قال خلالها أنه يريد أن يغير من صورة اللاعب المصري في أوروبا من خلال تقديم أفضل ما لديه مع فريقه الجديد في الدوري الإنجليزي لتحقيق أحلامه في الكرة العالمية.