كشف رئيس النادي الإسماعيلي محمد أبو السعود عن وجود اهتمام سابق من نادي الزمالك للتعاقد مع لاعبه مروان محسن قبل أن يؤكد انسحاب النادي الأبيض من الصفقة اليوم الجمعة بعد اتصال من رئيس الزمالك.

أبو السعود قال في تصريحات لقناة "أون تي في" :"الزمالك والأهلي أرادا التعاقد مع اللاعب، لكن مرتضى أبلغني اليوم بأن الزمالك خارج الصفقة، لكن النادي الأهلي تقدم بعرض مالي كبير لضم اللاعب".

الزمالك كان قد نشر بيان رسمي يهاجم فيه اللاعب مروان محسن ويصفه بالمتمرد ويعلن أنه لن يدخل هذه الصفقة المشبوهة ويرفض الزج باسمه فيها، وذلك قبل أن يعلن رئيس الإسماعيلي عن وجود رغبة سابقة من الأبيض في ضم مروان.

رئيس الإسماعيلي واصل قائلاً:"الأهلي عرض 10 مليون جنيه نقداً على دفعة واحدة، وهذا العرض هو أكبر عرض تم تقديمه إلينا، لدينا عرض أخر بقيمة 800 ألف دولار".

أبو السعود علق على العرض الأخر قائلاً: "لن نلف وندور مجدداً مثلما حدث في صفقة عمرو السولية، سنبيعه للأهلي إذا استمر عرضه هو الأكبر مالياً حتى الآن، لأن هذا المبلغ سيفيد النادي كثيراً".

وعن غياب مروان عن تدريبات فريقه قال أبو السعود: "اللاعب أبلغنا برغبته في الرحيل عن صفوف الإسماعيلي وأكد أنه لن يعود مرة أخرى، وأخبرنا أنه لن يلعب إلا للنادي الأهلي ولذلك نحن أيضاً لا نريده".

وأنهى رئيس الإسماعيلي قائلاً: "لن نقول أن مروان يتمرد، ولكننا كننا ننتظر منه معاملة أفضل من ذلك، لكنه خيب أملنا فيه بعد أن تعاقدنا معه من نادي خارجي وجعلناه أفضل مهاجم في مصر، ورغم ذلك نحن نرحب بيه إذا تراجع عن رغبته".