كشف كامل زاهر أمين صندوق النادي الأهلي عن السبب الذي أجبر إدارة القلعة الحمراء على الموافقة على رحيل لاعب الفريق رمضان صبحي إلى صفوف ستوك سيتي.

ووافق الأهلي على انضمام صبحي إلى صفوف ستوك سيتي الإنجليزي بعد مفاوضات دامت قرابة الشهر.

وقال زاهر من خلال النشرة الإعلامية للنادي الأهلي أن الإدارة اضطرت للموافقة على رحيل رمضان صبحي لأن عمره أقل من 19 عاما وهي فرصة له من أجل اللعب في الدوري الإنجليزي.

وأكمل :" ستوك تعاقد مع اللاعب باعتباره ناشئ وإذا ما تم الانتظار حتى يتجاوز حاجز الـ 19 عاما فإن الأمور كانت ستصبح صعبة وعليه أن يكون قد لعب 75 % من مباريات المنتخب".

وأعلن مسئولو ستوك سيتي أن الإعلان الرسمي عن الصفقة سيكون خلال الأيام القليلة المقبلة.