قاد الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد مرانا للفريق في مدينة مونتريال الكندية شهد رفع الحمل التدريبي للاعبيه في إطار استعدادات الميرينجي للموسم الجديد.

وكان المدرب قد أجرى مرانا خفيفا للاعبيه بعد رحلة خمسة آلاف و800 كلم قطعتها بعثة الفريق للوصول إلى كندا، قبل أن يزيد الجرعة التدريبية والمستوى كذلك من أجل الارتقاء باستعداد اللاعبين.

وشارك 25 لاعبا في المران الصباحي المكثف الذي بدأ بعمليات إحماء ثم التدريبات المعتادة على العشب الصناعي في أحد الملاعب المخصصة لمعسكر ريال مدريد الصيفي.

وانقسم اللاعبون إلى ثلاث مجموعات أجرت المران على مراحل أبرزها تدريبات القوة والتوازن والتسديد والرفع، بدون مشاركة الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس، حسبما أورد الموقع الرسمي للنادي الملكي.

كما يظهر في التدريبات مدرب الأحمال البدنية الجديد أنطونيو بينتوس الذي قدم أفكارا متنوعة كي يتدرب عليها لاعبو الريال وتضم بشكل عام أربع مراحل للعمل في الأيام الأولى من معسكر الإعداد.