أكد التشيلي مانويل بيليجريني، المدير الفني السابق لمانشستر سيتي الإنجليزي، اليوم احتمالية ألا يدرب أي فريق خلال الموسم المقبل، ولكنه أقر في الوقت ذاته بعدم وصول عرض مناسبا له.

وقال بيليجريني في تصريحات لشبكة (فوكس سبورت تشيلي) "لم يصلني عرض مناسب للتدريب، وليس لدي أي مشكلة في هذا".

وأكد مدرب فياريال ومالاجا وريال مدريد في السابق بأنه سينتظر حتى شهر ديسمبر المقبل حتى يدرس جميع الاحتمالات "وإذا لم يحدث، فسنرى حينها كيف ستسير الأمور".

وقلل بيليجريني، الذي خاض آخر مبارياته مع السيتيزنس منتصف مايو الماضي بالتعادل مع سوانزي سيتي (1-1) وهي النتيجة التي ضمنت تأهل الفريق لخوض الدور التمهيدي في دوري الأبطال، من الوضع الحالي لأنه على الرغم من تلقيه لعدة عروض للتدريب، إلا أنه لم يظهر بعد المشروع الذي يحظى باهتمامه.

وأوضح "بغض النظر عن أسماء الفرق، لم يلفت نظري أي مشروع ضمن العروض التي جاءتني. قضيت ثلاثة أعوام رائعة في إنجلترا، ولهذا أريد أن أدرب فرق في ذات المستوى. لم تقنعني العروض التي جاءتني من أجل البدء في مشروع جديد".

وحول إمكانية توليه قيادة المنتخب التشيلي في أحد الأيام، أكد المدرب الملقب بـ"المهندس" بأنه يحب أكثر العمل مع الأندية.

وقال في هذا الصدد "أحب أكثر التواصل يوميا مع اللاعبين وخوض المباريات كل أسبوع".

يذكر أن بيليجريني تولى تدريب المان سيتي في صيف 2013 خلفا للإيطالي روبرتو مانشيني وقاده للفوز بلقب الدوري الإنجليزي "البريميير ليج" في موسمه الأول فضلا عن فوزه بلقب كأس رابطة الأندية المحترفة (كابيتال وان) مرتين في موسمي (2013-14 و2015-16).