أكد أحمد مرتضى منصور عضو مجلس إدارة نادي الزمالك أنه لا مجال للـ"الدلع" مرة اخرى في صفوف الفريق، واشار الى أن محمد كوفي مدافع الفريق كرر "هروبه" من النادي رغم حصوله على امواله.

ورحل محمد كوفي عن الزمالك واغلق هاتفه ولم يتواجد في قائمة الفريق التي غادرت لجنوب افريقيا لملاقاة صنداونز الجنوب افريقي في دوري ابطال افريقيا.

وأشار أحمد مرتضى في تصريحات "النهار اليوم" "كوفي حصل على 75 الف دولار رغم أنه هرب قبل مباراة مصيرية للفريق أمام انيمبا في دوري الابطال، وزملاءه الرجالة استطاعوا الفوز بالمباراة".

وتابع "عاد واعتذر لكن كنا قد وضعنا امواله ومستحقاته في اتحاد الكرة، تم الحجز على جزء منها نظرا لوجود ازمة بينه وبين وكيله سمير السيد خاصة بـ50 الف دولار بجانب خصم من جانبنا بسبب هروبه".

وأضاف "ما قمنا به مع كوفي من خصم 300 الف لغيابه عن مباراة مصيرية جاء من أجل فرض الالتزام والانضباط، ونفس الامر حدث مع حفني، وحلمي قام باستبعادهم من لقاء المصري وغضب مرتضى من ذلك".

وأكمل "كوفي لا نعلم عنه شيئ حاليا، وبالتأكيد سوف نتقدم بشكوى ضده، لا يوجد تهاون او دلع في الزمالك، ولا يوجد ما هو اكبر من النادي، هناك بدائل ونستطيع التعاقد مع اخريين".

واختتم تصريحاته قائلا "الزمالك لا يتوقف على اي لاعب، ولا يوجد لاعب اعظم من الاخر، او معاملة مختلفة للاعب عن اخر، كل تلك الامور انتهت من الزمالك".