قال لاعب برشلونة، منير الحدادي، اليوم من إنجلترا إنه ليست لديه نية للرحيل عن الفريق الكتالوني حتى لو أبرم النادي صفقة مهاجم جديد، لكنه لم يستبعد إعارته لناد آخر إذا رغبت الإدارة في ذلك.

وشدد منير (20 عاما) والذي اختار قبل عامين اللعب لمنتخب إسبانيا عن المغرب، عقب مران الفريق في سانت جورج بارك مقر تدريبات المنتخب الانجليزي، والذي يعسكر فيه الفريق الكتالوني لليوم الثاني قبل مواجهة سيلتك جلاسجو الاسكتلندي وديا السبت القادم، "لا أريد الرحيل عن برشلونة".

وأردف "أشعر بالتقدير هنا منذ صعودي للفريق الأول، أواصل التعلم والتحسن، هدفي هو لعب مزيد من الدقائق عن الموسم الماضي".

وأضاف أن استمراره مرتبط بقرار النادي "إذا طلب مني الرحيل" لكنه أكد أنه إذا ما تم ذلك فسيكون إعارة، لعدم رغبته في الابتعاد عن ألوان البلاوجرانا.

وتابع "أرى نفسي إضافة للفريق، وقد أحظى بنفس الفرص المتاحة للآخرين".

وأكد "أفضل فرق العالم تحظى بالعديد من اللاعبين في كل مركز، وبرشلونة ليس أقل منهم"، مشيرا إلى أنه لم يتحدث بعد مع مدربه لويس إنريكي حول مستقبله.

ويبحث برشلونة، بطل الدوري والكأس في إسبانيا، عن ضم مهاجم خلال موسم الانتقالات الصيفية الحالي، لتعزيز الخط الأمامي ولتعويض غياب أو إراحة ثلاثي الهجوم (إم.إس.إن) المكون من ميسي وسواريز ونيمار خلال الموسم القادم الذي سينافس فيه على جميع الألقاب.