قال فرناندو باريديس، محامي المدرب الأرجنتيني خورخي سامباولي، بأن مدرب إشبيلية الإسباني "لدية رغبة كبيرة لتدريب منتخب بلاده ولكنه في الوقت ذاته "سيحترم تعاقده تماما".

وقال باريديس في حوار مع قناة (تي واي سي سبورتس) المحلية "هو شخص محترف للغاية ولديه رغبة كبيرة في تدريب الأرجنتين. الأمر بمثابة الحلم لأي مدرب. إشبيلية يريد الاحتفاظ به، هذه هي الحقيقة".

وأقر بوجود "مراسلات" من جانب الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم الذي "تواصل تليفونيا" مع سامباولي.

وأضاف "ما أعرفه عن إشبيلية هو أنه لا يقبل بأن يكون بمثابة قنطرة لتدريب المنتخب الأرجنتيني".

وأوضح باريديس أيضا بأن المدرب السابق لمنتخب تشيلي، والحاصل معه على لقب كوبا أمريكا العام الماضي، "لا يمكنه أن يتحمل مسئولية فسخ تعاقده مع إشبيلية" والذي سيتكلف نحو 6 مليون يورو.
وأردف "أنا صديقه بجانب كوني محاميه"، في الوقت الذي أكد فيه أن موكله "لم يصله عرض رسمي" من الاتحاد الأرجنتيني.

وتابع "سيحترم تعاقده مع إشبيلية تماما. بالطبع هو يريد (تدريب المنتخب الوطني). من لا يريد هذا الأمر؟ ولكن العرض جاء متأخرا عشرة أيام. لم يتحدث مطلقا مع مسئولي الاتحاد الأرجنتيني عندما كان (خيراردو) مارتينو في منصبه. إنه شخص محترم للغاية".

وكان رئيس اللجنة المسيرة للاتحاد الأرجنتيني، أرماندو بيريز، قد صرح في حوار إذاعي أن "سامباولي أحد المرشحين لتدريب المنتخب".

وبدأ الاتحاد فعليا عملية البحث عن خليفة المستقيل من منصبه، خيراردو 'تاتا' مارتينو عقب خسارة لقب كوبا أمريكا (المئوية) أمام تشيلي الشهر الماضي.

واجتمع بيريز منذ عدة أيام مع إدجاردو باوزا، المدرب الحالي لساو باولو البرازيلي، قبل أن يلتقي بعدها بميجيل أنخل روسو، المدرب السابق لفيليز سارسفيلد وروساريو سنترال ولانوس وبوكا جونيورز.

وحسبما أفادت مصادر موثوقة من داخل الاتحاد في تصريحات سابقة لـ(إفي)، سيجري بيريز محادثة عبر الفيديو كونفرانس مع كل من دييجو سيميوني وخورخي سامباولي، مدربي أتلتيكو مدريد وإشبيلية الإسبانيان على الترتيب، من أجل بحث إمكانية الاستعانة بأحدهما من أجل تدريب الـ"ألبيسيليستي" بالتزامن مع منصبهما الحالي.