أعلن نادي الزمالك خلال الأيام القليلة الماضية قبول الاستقالة التي تقدم بها محمد حلمي المدير الفني السابق للفريق الأبيض.

وتقدم حلمي بالاستقالة بعد أن خسر مباراة الجولة الثالثة من دوري أبطال افريقيا بهدف دون رد علي يد صنداونز بطل جنوب افريقيا.

وبعدها أعلن مرتضى منصور رئيس النادي أن المدرب القادم للأبيض سيكون أجنبيا وسيعاونه كل من مؤمن سليمان مدربا عاما وعلاء عبد الغني مدرب مساعد، قبل أن يقرر اسناد مهمة المدير الفني لسليمان بشكل مؤقت لحين انهاء اجراءات التعاقد مع المدرب المنتظر.

محمد حلمي الذي قدم مع الزمالك ارقاما جيدة بات هو المدرب السادس للأبيض خلال الموسم الجاري فقط وصاحب المركز الثاني بين المدربين من حيث طول مدة قيادة للفريق.

وبدأ الزمالك الموسم مع البرتغالي جيسفالدو فيريرا والذي قاد الزمالك لمدة 116 يوم قبل أن يرحل وجاء من بعده البرازيلي ماركوس باكيتا والذي مكث مع الزمالك 28 يوما فقط قبل أن يتم الإعلان عن رحيله.

وبعد باكيتا جدد منصور الثقة في أحمد حسام ميدو ومنحه المقاليد الفنية للأبيض ، لكن هذا المدرب لم يمكث سوى شهر وستة أيام فقط ليرحل ويتولى محمد صلاح المهمة بشكل مؤقت لمدة 19 يوما فقط.

وبعد الـ 19 يوما أعلن الزمالك عن التعاقد مع المدرب الاسكتلندي اليكس ماكليش والذي استمر لمدة شهرين وخمسة ايام لكن الأمور ساءت على الصعيد المحلي ليقرر معها منصور انهاء ولاية المدرب.

بعد ماكليش اتفق مرتضى منصور مع محمد حلمي الذي قاد الفريق لتحقيق نتائج مميزة وعروض لا بأس بها لكن شهر العسل لم يدم طويلا حيث عصفت خسارة الفريق أمام صنداونز بأحلام المدرب في مواصلة المشوار الفريق.

وبذلك فإن عدد الأيام التي قضتها الأجهزة الفنية بالكامل هي 349 يوما.