أكد جيمي فاردي مهاجم فريق ليستر سيتي اليوم الأحد أنه كان من "السهل" عليه اتخاذ القرار برفض العرض الذي تقدم به أرسنال للانتقال إلى صفوفه خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية، مفضلا البقاء مع الفريق الفائز بلقب الدوري الانجليزي الممتاز (بريميير ليج) الموسم الماضي.

وأحرز فاردي 24 هدفا الموسم الماضي، ليساهم في تتويج ليستر بلقب الدوري للمرة الأولى في تاريخ النادي الذي أنشيء قبل 132 عاما.

ودفع الظهور اللافت لفاردي مع ليستر إدارة نادي أرسنال الانجليزي للتقدم بعرض لضمه مقابل 20 مليون جنيه استرليني (26 مليون دولار) قيمة الشرط الجزائي في عقده مع ليستر، ولكنه قرر في النهاية البقاء مع الفريق بعدما مدد تعاقده معه لمدة أربعة أعوام.

وتحدث نجم منتخب انجلترا عن هذا القرار خلال مقابلة مع شبكة (سكاي سبورتس) الإخبارية، حيث قال "لم آخذ وقتا طويلا للتفكير في هذا العرض".

وأوضح "كان قرارا سهلا للغاية وهذا هو المكان الذي أرغب في البقاء فيه".

وأشار فاردي إلى أنه لم يدخل في مفاوضات مع مسئولي أرسنال، معربا عن رغبته في "إتمام باقي عمله" مع ليستر.

وألمح فاردي "أعتقد أن ليستر يسير في إتجاه واحد وهو للأمام، ولهذا السبب أخترت أن أكون جزءًا من النادي."

وأعرب فاردي عن أمله في بقاء زميله رياض محرز مع الفريق الملقب بـ(الثعالب)، بعدما ربطته تقارير إخبارية بالانتقال إلى عدة أندية من بينها أرسنال.

وقال المهاجم الانجليزي "أعتقد أن الجميع في الفريق يرغب في بقائه هنا، واللعب معنا، ولكن القرار يعود للاعب نفسه وللنادي الذي ينتمي له".