قال لطفي عبد الناظر رئيس النادي الصفاقسي التونسي أن أندية أخرى تنافس الأهلي المصري لضم النيجيري جونيور أجاي لاعب الفريق.

وكان الأهلي توصل لاتفاق لضم اللاعب مقابل 2.5 مليون يورو بحسب وكيل اللاعب.

وعقد عبد الناظر ندوة صحفية عصر اليوم الخميس بحضور ثنائي المجلس بسام لوكيل ومنذر بن عياد، وذلك لتهدئة الرأي العام بعد أنباء بيع أجاي، خاصة وأن الفريق تخلى عن الثنائي علي معلول للأهلي أيضا، ومحمد علي منصر للترجي.

وقال رئيس الصفاقسي "عدة فرق تسعى لضم جونيور أجاي خلال الفترة الحالية، هو ليس مرتبطاً بأي فريق الآن سوى الصفاقسي، ومن سيستجيب لمطالبنا المالية سيحصل عليه".

وواصل لا يمكن قطعا التفاوض حول المبلغ الذي طلبه مجلس الإدارة".

وأضاف "كنا نخطط لبيعه في ديسمبر المقبل للاستفادة من تألقه المتوقع في أوليمبياد ريو دي جانيرو حيث يشارك مع منتخب بلاده نيجيريا، إلا أن عدم تأهل الفريق إلى دوري أبطال إفريقيا والضغوط التي مارسها اللاعب و وكيل أعماله دفعت مجلس الإدارة لتغيير استراتيجياته".

وأعلن رئيس النادي التونسي ينوي تقديم استقالته، وعدم استطاعته استكمال المسيرة لظروف صحية.

وقال مصدر بالنادي أن عبد الناظر ينوي الاستقالة عقب الانتهاء من اجراءات بيع لاعبه النيجيري، خاصة مع الحملة التي قامت بها بعض الجماهير ضده، بسبب تفريطه في النجوم.

وقامت الجماهير بعرض رئيس النادي للبيع على إحدى مواقع البيع الالكتروني، وذلك لاشتهاره ببيع النجوم، في إطار حملتها لوقف انتقال أجاي لأي فريق آخر.