قالت اللجنة الأولمبية الدولية أن 271 روسيا يحق لهم المنافسة في أولمبياد ريو دي جانيرو.

وكانت اللجنة الأولمبية الدولية قد قررت عدم فرض حظر شامل على مشاركة روسيا في الأولمبياد، بعدما كشف تقرير للوكالة الدولية لمكافحة المنشطات (وادا) أصدره المحقق ريتشارد مكلارين في 18 تموز/يوليو الماضي، عن تناول المنشطات على نطاق واسع بين الرياضيين الروس تحت رعاية جهات حكومية.

وبعد أسبوع من إصدار هذا التقرير الخاص، منحت اللجنة الأولمبية الدولية الحق للاتحادات الرياضية الدولية في منح الأحقية للرياضيين الروس في المشاركة بالأولمبياد بناء على معايير الأدلة في تقرير مكلارين، مثل عدم ترشح أي رياضي روسي سبق له أن تعرض للعقوبة بسبب تناول مواد محظورة.

وربما يرتفع عدد الرياضيين الروس المشاركين في أولمبياد ريو بعد أن أعلنت محكمة التحكيم الرياضي الدولية (كاس) يوم الخميس أن اللجنة الأولمبية الدولية لا تستطيع استبعاد الروسية انستازيا كارابيلشيكوفا ومواطنها إيفان بودشيبالوف لاعبا التجديف من المشاركة في الأولمبياد، وأحالت الأمر إلى الاتحاد الدولي للتجديف.