واصل باريس سان جيرمان فرض هيمنته على كرة القدم الفرنسية، حيث حافظ على ممارسة هوايته في حصد الألقاب المحلية إثر تتويجه بلقب كأس السوبر الفرنسي (كأس الأبطال) للمرة السادسة في تاريخه والرابعة على التوالي، عقب تغلبه 4 / 1على أولمبيك ليون اليوم السبت. 

ولم تشهد المباراة، التي أقيمت على ملعب "هيبو أرينا" بمدينة كلاجينفورت النمساوية، مرحلة جس النبض، حيث تقدم سان جيرمان بهدف مبكر حمل توقيع الأرجنتيني خافيير باستوري في الدقيقة التاسعة من تسديدة قوية من داخل المنطقة عقب متابعته لتمريرة عرضية متقنة من الظهير الأيسر لايفن كوروزاوا. 

وأضاف لوكاس مورا الهدف الثاني لسان جيرمان في الدقيقة 20 إثر متابعته تمريرة عرضية زاحفة من الناحية اليسرى عن طريق باستوري، ليضع الكرة بقدمه داخل الشباك. 

واستغل سان جيرمان حالة الارتباك التي طغت على أداء لاعبي ليون عقب الهدفين، ليضيف حاتم بن عرفة الهدف الثالث في الدقيقة 34، بعدما تلقى تمريرة عرضية من الناحية اليسرى مجددا عن طريق النجم الأرجنتيني آنخيل دي ماريا، ليهيئ الكرة لنفسه في حراسة مدافعي ليون، قبل أن يطلق قذيفة مدوية بقدمه اليسرى سكنت الزاوية اليمنى العليا للمرمى. 

وحافظ سان جيرمان على سيطرته على مجريات المباراة في الشوط الثاني، ليضيف كورزاوا الهدف الرابع في الدقيقة 54، عقب تلقيه تمريرة أمامية من باستوري، انفرد على إثرها بالمرمى، ليسدد الكرة بقدمه اليسرى على يسار أنتوني لوبيز حارس مرمى ليون داخل المرمى. 

وقبل النهاية بأربع دقائق، سجل كورونتين توليسو هدف حفظ ماء الوجه لليون، عبر ضربة رأس متقنة من متابعة لتمريرة عرضية من الناحية اليمنى. 

وأحرز سان جيرمان اللقب على حساب ليون للعام الثاني على التوالي، بعدما سبق أن تغلب عليه في نسخة البطولة العام الماضي بهدفين نظيفين، ليحرمه مجددا من الفوز باللقب التاسع في تاريخه وتعزيز رقمه القياسي كأكثر الأندية تتويجا بالبطولة والتي كان آخرها عام .2012 

ومنح هذا الانتصار أوناي إيمري المدرب الأسباني الجديد لسان جيرمان لقبه الاول مع الفريق في مباراته الرسمية الأولى معه، بعدما تولى قيادة فريق العاصمة الفرنسية في حزيران/يونيو الماضي خلفا للمدرب السابق لوران بلان. 

ويأتي هذا التتويج في بداية الموسم الكروي الفرنسي، ليبعث الأمل في نفوس جماهير سان جيرمان حول قدرة الفريق على تكرار إنجازه المذهل الذي حققه في الموسمين الماضيين بتتويجه بالرباعية المحلية (كأس السوبر والدوري والكأس وكأس الرابطة). 

وتبدو مهمة سان جيرمان ليست بالسهلة في حصد الرباعية مجددا خاصة عقب رحيل نجمه السويدي زلاتان إبراهيموفيتش الذي انضم لصفوف مانشستر يونايتد الانجليزي خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية. 

وكان سان جيرمان، الذي شارك في البطولة للمرة العاشرة في تاريخه، قد أحرز اللقب أعوام 1995 و1998 و2013 و2014 و.2015 

في المقابل، اكتفي ليون، الذي شارك في البطولة بصفته وصيف بطل الدوري في الموسم الماضي، بالحصول على الميدالية الفضية للمرة الرابعة خلال مسيرته بكأس السوبر.

ويستهل سان جيرمان حملة الدفاع عن لقب الدوري للموسم الخامس على التوالي، بمواجهة مضيفه باستيا يوم الجمعة المقبل، فيما يحل ليون، الساعي للعودة إلى منصة التتويج للمرة الأولى منذ عام 2008، ضيفا على نانسي في 14 أغسطس الحالي.

يذكر أن هذه هي المرة الثامنة على التوالي التي تقام فيها البطولة خارج فرنسا، حيث أقيمت النسخ السبع الأخيرة في تونس والمغرب والولايات المتحدة الأمريكية والجابون والصين، بالإضافة إلى كندا التي استضافت المسابقة في مناسبتين كان آخرها العام الماضي. 

لمشاهدة الأهداف.. اضغط هنا