صرح شيرين شمس المدير التنفيذي للنادي الأهلي بأن الموقف الخاص بأمن السويس قد يؤدي في النهاية لاستبعاد الفريق من دوري أبطال أفريقيا.

وكان الأهلي قد أخطر الاتحاد الأفريقي بإقامة مباراة الفريق أمام زيسكو يونايتد بدوري أبطال أفريقيا على استاد السويس الجديد، قبل أن يرفض الأمن استضافة المباراة.

وقال شمس في تصريحاته لقناة "صدى البلد" الفضائية :"لدي خطاب من الاتحاد المصري بإقامة المباراة في السويس، وبعد ذلك رفض الأمن استضافة المباراة."

وتابع :"أبلغت أمن السويس بموافقتنا على تقليل عدد الجماهير للعدد الذي يناسبهم، لكن هناك أيضا إصرار على عدم إقامة المباراة في السويس."

وأضاف:"هذا يعني أن الأهلي سيُستبعد من البطولة، لأننا لا نستطيع تعديل مكان إقامة المباراة خلال الوقت الحالي وقبل 6 أيام من موعد اللقاء وفقا للوائح الكاف."

وواصل :"حتى الآن لم يصلنا خطاب يخص عدد الجماهير أو مكان إقامة المباراة، والأهلي مستعد لخوض اللقاء في أي مكان بالسويس سواء استاد الجيش أو السويس الجديد."

كما استطرد قائلا :"أمن السويس يقول لنا أن الجمهور كما حطم مدرجات برج العرب من الممكن أن يفعل الأمر ذاته في استاد السويس الجديد."

واختتم قائلا :"فقط امنحونا نصف يوم من أجل اعداد الملعب المناسب للمباراة."