أعلن نادي ليستر سيتي الإنجليزي على موقعه الإلكتروني اليوم الأربعاء، أن مدرب الفريق الأول، الإيطالي كلاوديو رانييري، وقع على عقد جديد معه يمتد حتى يونيو 2020.

وأشار النادي إلى أن تمديد العقد جاء قبل أيام من بدء ليستر سيتي حملة الدفاع عن لقبه في البريميير ليج، حيث سيواجه السبت المقبل هال سيتي في أولى جولات البطولة بالموسم الجديد.

وكان رانييري قد قاد ليستر سيتي الموسم الماضي للتتويج بالبريميير ليج للمرة الأولى في تاريخ النادي الإنجليزي.

وأشارت العديد من وسائل الإعلام الإنجليزية إلى أن إدارة ليستر سيتي قررت رفع راتب المدرب الإيطالي ليصل إلى 3.6 ملايين يورو سنويا.

وفي تصريحات نشرت على الموقع الإلكتروني للنادي الإنجليزي، قال رانييري "منذ اللحظة التي تحدثت فيها مع مالكي النادي حول رؤيتهم لليستر سيتي، علمت أن الأمر يتعلق بكيان أرغب في أن أصبح جزءا منه لفترة طويلة".

وأضاف أن "الطاقة التي يتمتع بها هذا النادي -سواء مالكيه أو العاملين به أو اللاعبين أو المشجعين- خاصة للغاية. أنا سعيد وفخور جدا بأنني سأكون جزءا من هذا على مدار السنوات القادمة".

ومن جانبه، قال نائب رئيس ليستر سيتي، إياوات سيوادانابرابا، "قبل 11 شهرا تعاقدنا مع شخص شعرنا بأن خبرته ومعرفته قد تساهمان في قيادة النادي إلى مرحلة جديدة من خطتنا طويلة المدى. وأن يساعدنا على تحقيق خطتنا، ولكنه حقق الأمر في وقت يفوق توقعاتنا".

وأضاف "قدرات كلاوديو كشخص وكمدرب واضحة للغاية منذ اللحظة التي جاء فيها إلى هنا. وهذه القدرات ساعدت ليستر سيتي على التقدم في جميع المستويات.لينا أسس قوية تمكننا من دفع النادي إلى الأمام".