انتهت أزمة لاعب الزمالك يوسف إبراهيم "أوباما" بشكل رسمي بعد موافقته على الانتقال لصفوف نادي وادي دجلة على سبيل الإعارة لمدة عام.

وكانت أزمة قد نشبت خلال الأيام الماضية بعد عدم قيد اللاعب في القائمة الأولى للفريق مما جعله حرا.

وطلب اوباما 3 مليون جنيه من أجل الموافقة على توقيع عقود جديدة للزمالك.

وافاد مراسل يالاكورة أن أزمة اللاعب قد انتهت وأنه وافق على الانتقال لصفوف وادي دجلة على سبيل الإعارة بعد أن رفض هذه الفكرة في وقت سابق.

وهدد أوباما بالرحيل مجانا عن صفوف الزمالك قبل أن يتم انهاء هذه الأزمة.

وتوجه أوباما إلى الزمالك اليوم الأربعاء ووقع عقود الإنضمام لنادي وادي دجلة بجانب التوقيع على بياض للإنضمام لنادي الزمالك بعد نهاية عقده مع دجلة. 

وحضر جلسة التوقيع وكيل اللاعب بلال نظير بعد أن نجح مجلس إدارة الزمالك في إقناع اللاعب بالتوقيع على عقود الإستمرار مع الفريق الأبيض.