التقى مدرب منتخب الأرجنتين إدجاردو باوزا اليوم بكل من ليونيل ميسي وخافيير ماسكيرانو بعد انتهاء تدريب برشلونة، ليخرج بعدها قائلا إن الحديث لم يكن حول مستقبل ميسي بل "دردشة عن كرة القدم".

وقال باوزا "سأهاتفه في الأيام المقبلة"، وذلك قبل تقديمه غدا القائمة الرسمية الأولى لمباراتي أوروجواي وفنزويلا لتصفيات مونديال روسيا 2018.

كان ميسي قد أكد عقب خسارة نهائي كوبا أمريكا المئوية اعتزاله اللعب الدولي. ثم رحل بعدها أيضا المدرب السابق خيراردو تاتا مارتينو، ليتولى باوزا المسئولية خلفا له لكن الأخير يرفض الضغط على نجم البرسا.

وأوضح المدرب "قضينا ساعة نتحدث عن كرة القدم. كانت محادثة لمدة ساعة يجب أن أحللها جيدا. الأمر الجيد هو أنه كان حديثا شاملا، هادئا، عن كرة القدم، عن المنتخب، والفكرة التي لدي تجاه الفريق. سنرى في ضوء هذا الحوار ما الذي سيحدث".

ومن المقرر أن يعود المدرب إلى الأرجنتين، على أن يتحدث هاتفيا غدا مع أفراد مشروعه الجديد بمن فيهم ميسي.