بات برشلونة على مشارف التتويج بلقب كأس السوبر الأسباني، بعدما انتزع فوزا ثمينا ومستحقا 2 / صفر من مضيفه أشبيلية في مباراة الذهاب التي جرت بينهما الأحد.

وعجز الفريقان عن هز الشباك خلال الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل السلبي، قبل أن يسجل النجم الأوروجواياني لويس سواريز و(البديل) منير الحدادي هدفي الفريق الكتالوني في الدقيقتين 55 و.81

ويكفي برشلونة، الذي توج بالثنائية المحلية (الدوري والكأس) في الموسم الماضي، الخسارة بفارق هدف واحد في لقاء العودة الذي سيقام على ملعبه (كامب نو) يوم الأربعاء القادم، للتتويج باللقب للمرة الثانية عشر في تاريخه، فيما أصبح يتعين على أشبيلية الفوز بثلاثية بيضاء من أجل حصد لقبه الثاني في البطولة.

يذكر أن هذا هو الانتصار الأول الذي يحققه برشلونة على ملعب رامون سانشيز بيثخوان (معقل أشبيلية) منذ فوزه على الفريق الأندلسي 4 / 1 في التاسع من فبراير عام 2014 ببطولة الدوري الأسباني.

لمشاهدة الاهداف.. اضغط هنا