قدم رئيس نادي ريال مدريد، فلورنتينو بيريز، اليوم الاثنين ألفارو موراتا أمام وسائل الإعلام في مقصورة الشرف بسانتياجو برنابيو، حيث ذرف اللاعب الإسباني دموع التأثر خلال كلمته مؤكدا أنه سيودع حياته في الملعب المدريدي.

وبدأ موراتا كلمته قائلا "إنه يوم من السعادة الغامرة بالنسبة لي"، وأضاف والتوتر يبدو عليه: "يجب أن أشكر الأسرة والأصدقاء وكل الناس التي وثقت دائما في".

وتابع: "لقد عدت لداري. لقد كانا بالنسة لي عامين طويلين، وانتظارا طويلا من أجل العودة، ولكن أحيانا المرء يحتاج لينضج ويكبر بشكل كامل، ولقد عدت هنا مجددا كي أودع حياتي في البرنابيو وأحاول البقاء لأطول فترة ممكنة".