يغيب مدافع برشلونة، الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو، عن الملاعب لفترة تصل إلى عشرة أيام، بعد إصابته أمس في إياب كأس السوبر الإسباني أمام إشبيلية بملعب كامب نو، بتمزق بسيط في العضلة الخلفية ذات الرأسين بالفخذ الأيمن.

وبهذا الشكل سيغيب ماسكيرانو، الذي يعتمد عليه المدرب لويس إنريكي كأساسي في الفريق، عن لقاء برشلونة الافتتاحي بالليجا على ملعبه أمام ريال بيتيس يوم السبت القادم، في البطولة التي يدافع البلاوجرانا عن لقبها للموسم الثالث تواليا.

وطالب اللاعب بالخروج من الملعب قبل نحو عشر دقائق على نهاية المباراة، ليضطر برشلونة لاستكمال المباراة، التي فاز بها بثلاثية نظيفة، بعشرة لاعبين حيث كان قد أجرى المدرب التبديلات الثلاثة.

ويضع غياب ماسكيرانو مدرب البرسا في موقف صعب بخط الدفاع، حيث أن قلب الدفاع الآخر، الفرنسي جيريمي ماتيو، كان قد أصيب في لقاء ذهاب كأس السوبر الذي انتهى أيضا لصالح الفريق الكتالوني بهدفين نظيفين بملعب سانشيز بيزخوان، وسيغيب ثلاثة أسابيع عن الملاعب.

لذا فسيضطر إنريكي للاعتماد في مركز قلبي الدفاع أمام بيتيس على الفرنسي المنضم حديثا للفريق، صامويل أومتيتي، إلى جانب المخضرم جيرارد بيكيه.