وقع الألماني الدولي ماريو جوميز لفولفسبورج الألماني حتى عام 2019 ، النادي الذي سهل عودته إلى البوندسليجا وبالتالي الرحيل عن المشهد المعقد في تركيا حيث كان يلعب كمعار في صفوف بيشكتاش.

وتم تقديم جوميز (31 عاما) اليوم كمهاجم في ناديه الجديد، حيث بدا سعيدا بعودته من جديد للعب في ألمانيا.

وكان اللاعب المخضرم قد أعلن في 20 يوليو/تموز الماضي أنه لن يلعب في بيشكتاش الموسم المقبل بسبب "الوضع السياسي" في تركيا التي شهدت محاولة انقلابية فاشلة ضد الحكومة في 15 من نفس الشهر.

وقال جوميز اليوم "كنت أرغب في العودة مجددا للعب في البوندسليجا"، بينما أعرب المدير الرياضي لفولفسبورج، كلاوس ألوفس، أنه "سعيد للغاية" بالتمتع بخدمات المهاجم الدولي.

وأوضح النادي أن جوميز سيرتدي قميص فولفسبرج حتى منتصف 2019 ، مشيرا إلى أنه هدفه الحالي يتمثل في العودة للمشاركة في منافسات أوروبية.

ولن يشارك اللاعب الجديد في أول مباراة في بطولة كأس ألمانيا، التي يخوضها فولفسبورج أمام إف إس في فرانكفورت بعد غد السبت، حيث لا يزال يتعافى من آثار إصابة.

وكان جوميز يلعب خارج ألمانيا منذ 2013 عندما ترك بايرن ميونخ لإرتداء قميص فيورنتينا الإيطالي ومن هناك انتقل إلى بشكتاش على سبيل الإعارة، ليصبح هدافا للدوري التركي.

وكان عقد اللاعب الألماني مع فيورنتينا سينتهي في 2017 ، وتقدر تكلفة انتقاله إلى فولفسبورج بسبعة ملايين يورو.

ويأتي انضمام جوميز في وقت معقد بالنسبة لنادي فولفسبورج في ظل رحيل بعض رموزه مثل البرازيلي رونالدو رودريجيز المعروف بـ"نالدو" وآندريه شورله وماكس كروسه.