فقد أتلتيكو مدريد نقطتين ثمينتين في مستهل مشواره بالليجا بعدما تعادل إيجابيا بهدف لمثله أمام ضيفه ديبورتيفو ألافيس، الصاعد حديثا، في مباراة درامية على ملعب الأول "فيسنتي كالديرون" ضمن الجولة الافتتاحية لدوري الدرجة الأولى الإسباني.

وعانى "الروخيبلانكوس" الأمرين قبل إحراز هدف التقدم في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الضائع من عمر المباراة عبر الوافد الجديد، المهاجم الفرنسي كيفين جاميرو، من ركلة جزاء.

إلا أن المكافح ألافيس أسكت مدرجات "فيسنتي كالديرون" بعدما أحرز هدف التعادل بعدها بدقيقة (3+90) بتسديدة صاروخية من مانو جارسيا من خارج المنطقة لتسكن شباك السلوفيني يان أوبلاك.

وكان بإمكان الفريق المدريدي حسم المباراة بنتيجة كبيرة إلا أن رعونة لاعبيه في إهدار العديد من الأهداف المحققة حرمتهم من ذلك فضلا عن تألق حارس الضيوف فرناندو باتشيكو.

وبهذه النتيجة يفقد رجال الأرجنتيني دييجو سيميوني نقطتين ثمينتين ليصبح رصيدهم نقطة يحتلوا بها المركز السابع مؤقتا، فيما يأتي فوقه مباشرة ألافيس بنفس الرصيد.

وسيسدل الستار الإثنين على هذه الجولة بمواجهتي سلتا فيجو وليجانيس، الصاعد حديثا، على ملعب الأول "بالايدوس"، وفالنسيا أمام لاس بالماس في معقل (الخفافيش) "المستايا".

لمشاهدة الاهداف.. اضغط هنا