استقر مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة محمود طاهر على تعيين حسام البدري مديرا فنيا للفريق في ولاية ثالثة له.

وكان الهولندي مارتن يول المدير الفني السابق للنادي الأهلي قد رحل عن تدريب الفريق بعد خسارة كأس مصر ووداع منافسات دوري ابطال افريقيا.

وكشف "يلا كورة" في وقت سابق على أن حسام البدري كان هو المدرب الوطني الوحيد على طاولة مجلس الادارة.

وصرف مجلس الأهلي النظر عن فكرة الاستعانة بالبرتغالي جيسوالدو فيريرا المدير الفني الاسبق للزمالك بسبب الشرط الجزائي في عقده مع السد القطري.

وأفاد مراسل "يلا كورة" في النادي الأهلي بأن مجلس الإدارة عقد اجتماعا بعد نهاية مباراة الفريق مع اسيك ابيدجان الايفواري لحسم اختيار اسم المدرب الجديد.

وأعلن المجلس عن تعيين حسام البدري في منصب المدير الفني بعد غلق ملف التعاقد مع مدير فني اجنبي في المرحلة المقبلة.

ومن المقرر أن يتم عقد مؤتمرا صحفيا السبت المقبل من اجل تقديم حسام البدري مديرا فنيا جديدا للأهلي خلال المرحلة المقبلة.

وسبق لحسام البدري أن قاد الأهلي في ولاية اولى بعد رحيل البرتغالي مانويل جوزيه وقاد الفريق بداية من 2009 ثم رحل في نهاية 2010 وعاد مرة أخرى في 2012 بولاية ثانية.

وحقق البدري في الولايتين مع الأهلي بطولة الدوري مرة واحدة وبطولة دوري ابطال افريقيا مرة واحدة وبطولة سوبر افريقي ومركز رابع في مونديال الاندية بجانب السوبر المصري مرتين.

وخسر البدري مع الأهلي بطولة دوري ابطال افريقيا 2010 عندما ودع المنافسات من نصف النهائي بجانب خسارة السوبر المصري 2009 وايضا نهائي كأس مصر 2010.

ورحل البدري عن الأهلي في الولاية الأولى بعد سلسلة نتائج غير جيدة والتأخر في ترتيب الدوري الممتاز وتم التعاقد مع البرتغالي مانويل جوزيه في ذلك الوقت.

وشهدت الولاية الثانية رحيل البدري بعد التأهل لمجموعات ابطال افريقيا 2013 من أجل تدريب الأهلي الليبي واصدر مجلس الأهلي بيانا ضد المدرب بسبب طريقة رحيلة وسط اتهامات متبادلة بين الطرفين.