أشادت تقارير إعلامية إنجليزية بظهور المصري رمضان صبحي جناح نادي ستوك سيتي خلال المباراة التي جمعت فريقه بستيفينيج في دور الـ64 من كأس الرابطة الإنجليزية.

ونشر موقع ستوك سينتنل المهتم بأخبار نادي ستوك سيتي تقريراً مفصلاً عن المباراة، حيث أشاد خلاله بالمستوى الذي ظهر به رمضان صبحي خلال تواجده لمدة 30 دقيقة داخل الملعب.

وتحت عنوان "رمضان للمستقبل"، تحدث الموقع الإنجليزي عن اللاعب المصري، حيث أكد على أن ظهور صبحي لمدة 30 دقيقة خلال المباراة كان كافياً لتسليط الضوء عليه.

وقال الموقع في تقريره: " 30 دقيقة كانت كافية لتسيلط الضوء على رمضان صبحي، أظهر بعضاً من مهاراته مع الكثير من الركض المباشر نحو المرمى، والمزيد من الحزم للحصول على الكرة وتحقيق الكثير من الأشياء ".

وأكمل: " بحكم خبراتهم السابقة، فإن مشجعو ستوك سيتي اعتادوا الصبر على اللاعبين الذين يأتون من دوريات أخرى، كبويان وشاكيري، لأنهم دائماً ما يحتاجون للوقت من أجل تثبت أقدامهم ".

واختتم: " ولكن رمضان كان مختلفاً، فاستطاع سريعاً أن يظهر المزيد من الثقة، سيكون رائعاً أن نرى مدى تقدمه في الفترة المقبلة ".

وشارك رمضان صبحي في مواجهة ستيفينيج كبديلاً في الدقيقة 60 من عمر المباراة، حيث تفوق فريقه بأربعة أهداف دون رد ليتأهل لملاقاة هال سيتي في دور الـ32 من المسابقة.