انتقد آسيير جاريتانو، المدير الفني لليجانيس، أداء فريقه على الرغم من تعادلهم سلبيا أمام أتلتيكو مدريد السبت في ثاني جولات الليجا، مشددا أن فريقه "لم يكن قريبا من الفوز" في "أيا من لحظات اللقاء" وهذا شيء لا يروق له، محذرا من أن فريقه عليهم "التحسن كثيرا" لما هو قادم من مباريات.

وقال آسيير خلال المؤتمر الصحفي "الشيء الجيد هو أننا حصدنا نقطة في النهاية. لم نكن قريبين من الفوز في أي وقت من المباراة. وهذا لا يعجبني. لعبنا مباراة سيئة، إذا ما قدمنا نفس مستوى اليوم، يمكن لأي فريق هزيمتنا. كنا سنخسر فقط وترك الوقت ليمر ونعتمد أكثر على الاندفاع غير المحسوب عن اللعب بشكل فني".

وتابع "أتلتيكو افتقر للدقة من أجل الفوز ولكن يجب أن ننظر لأنفسنا وعلينا التحسن. لم يكن الفريق قادرا على تحقيق الفوز في أي لحظة. علي تهنئة الفريق واللاعبين. لقد قدموا كل شيء ولكن علينا التحسن وسنقوم بهذا الأمر".

وحول خوض الفريق لمباراته الأولى في تاريخه على ملعبه بالدرجة الأولى، قال "كنت أنتظر هذه الأجواء بعد الصعود التاريخي، أتلتيكو مدريد والملعب ممتلئ، والأجواء... أتمنى أن تكون الجماهير استمتعت اليوم. فريقهم لم يخسر. نحن سعداء ولكن علينا تحسين الكثير من الجوانب".

وبهذه النتيجة واصل الفريق المدريدي مسلسل نزيف النقاط للمباراة الثانية على التوالي ليصبح رصيده نقطتين في المركز الحادي عشر مؤقتا.

في المقابل، واصل ليجانيس نتائجه المميزة، بعد الفوز في الجولة الأولى في عقر دار سيلتا فيجو بهدف نظيف، ليرتفع رصيده للنقطة الرابعة ويحتل المركز الثالث مؤقتا في انتظار ما ستسفر عنه نتائج باقي مباريات الجولة.