أكد التشيلي أرتورو فيدال لاعب فريق بايرن ميونخ الألماني أن منتخب بلاده "هو الأقوى في العالم"، ولكن يجب أن يظهر ذلك خلال المباريات القادمة ضمن التصفيات المؤهلة لكأس العالم بروسيا 2018.

وقال لاعب الوسط، بعد وصوله إلى تشيلي للانضمام لقائمة المنتخب التي ستخوض مباراتين متتاليتين في التصفيات بقيادة المدرب خوان أنطونيو بيتزي، أنه "يجب أن نتابع التفوق الذي منحنا الفوز بلقبين متتاليين (كوبا أمريكا)".

وسيحل منتخب تشيلي، الذي يحتل المركز الرابع في المجموعة برصيد 10 نقاط، ضيفا على باراجواي في أول سبتمبر القادم، ثم سيستضيف بوليفيا يوم 6 من نفس الشهر.

وأضاف "الملك أرتورو"، كما يطلقون عليه، والبالغ من العمر 29 عاما، للصحفيين "بالنسبة لي، نحن المنتخب الأقوى في العالم ونأمل في المباراتين القادمتين وكل المباريات القادمة أن يحالفنا التوفيق ونستطيع إظهار ذلك منذ البداية وحتى النهاية".

وأكد "أتيت ولدي إيمان قوي بأننا سنحصل على النقاط الست، وأن نقترب كثيرا من التأهل، فهذا هو هدفنا بعد كوبا أمريكا".

وقال حول الإصابات التي ضربت منتخب لا روخا، مثل لاعب الوسط ماريلو دياز والمدافع جونزالو خارا "نأمل ألا يؤثر ذلك (على الأداء)، ونتمنى ممن استطاع الحضور أن يقوموا بما عليهم فعله، والأهم هو أنه عندما نجتمع جميعا في المنتخب يجب أن نكون فريقا واحدا، ولا يهم إن غاب أحد اللاعبين".

وفيما يتعلق بالإصابات، فقد أعلن نادي باير ليفركوزن الألماني خبرا سعيدا لمنتخب تشيلي بخصوص لاعبه تشارليس أرانجيز "البرنس"، والذي خرج مصابا في المباراة الأخيرة في البوندسليجا، وقال النادي إنه عانى من كدمة بسيطة وأنه سيلحق بزملائه في المنتخب.

كما أكد نادي هانوفر الألماني أن بيتزي طلب منه انضمام الظهير ميكو ألبورنوز.

وبلإضافة لفيدال، فقد وصل أيضا اليوم لتشيلي كل من فابيان أوريانا (سيلتا فيجو الإسباني)، وفيليبي جوتييريز (ريال بيتيس الإسباني).

وسيبدأ منتخب تشيلي غدا الاثنين معسكره استعدادا لمباراتي باراجواي وبوليفيا.