ستفتقد الأرجنتين جهود كل من سرخيو أجويرو وخابيير باستوري في المواجهتين المقبلتين بتصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا بسبب الاصابة، وفقا لما أعلنه الاتحاد المحلي للعبة.

وقال الاتحاد الأرجنتيني في بيان أن أجويرو يعاني من "إصابة عضلية" في السمانة بالساق اليسرى، فيما أن باستوري يعاني من تمزق في العضلة النعلية بالساق اليمنى.

وجاء في البيان "لهذا السبب لن يشارك أي من اللاعبين في المباراتين بالتصفيات مع المنتخب الأرجنتيني".

وتلعب الأرجنتين في الأول من الشهر المقبل بمدينة ميندوزا بشرق البلاد أمام أوروجواي في الجولة السابعة من التصفيات في أول مباراة لها تحت قيادة المدرب إدجاردو باوزا وفي ظل تراجع ليونيل ميسي عن قرار الاعتزال.

ويواجه "راقصو التانجو" بعدها بخمسة أيام فنزويلا في مدينة ميريدا.