أكد واين روني قائد المنتخب الإنجليزي لكرة القدم ونادي مانشستر يونايتد أنه سيعتزل اللعب الدولي بعد نهاية مونديال روسيا .2018

واحتفظ روني 30/ عاما/ بشارة قيادة المنتخب الإنجليزي بناء على قرار من المدير الفني سام الارديس أمس الاثنين.

وقال روني الهداف التاريخي للمنتخب الإنجليزي برصيد 53 هدفا خلال مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء "بقدوم مونديال روسيا أشعر بأنه سيكون الوقت المناسب لاعتزال اللعب الدولي".

وأضاف "لقد بدأت اللعب على المستوى الدولي في السابعة عشر لذا ببلوغي سن الثانية والثلاثين بعد عامين، سأكون قد لعبت مع منتخب بلادي لمدة 15 عاما، وأعتقد أنه سيكون الوقت المناسب للاعتزال".

ويستهل منتخب إنجلترا مسيرته في التصفيات المؤهلة لمونديال روسيا 2018 بمواجهة سلوفاكيا يوم الأحد القادم ، وفي حال مشاركة روني فإنه سيتجاوز الرقم القياسي لعدد المشاركات الدولية والمسجل باسم ديفيد بيكهام برصيد 116 مباراة دولية.

وأكد روني أنه لم يتحدث مع الارديس عن المركز الذي سيلعب فيه مع الفريق.

وكان المدرب السابق روي هودجسون يدفع بروني في خط الوسط في يورو 2016، لكنه يشارك مع مانشستر يونايتد تحت رأس الحربة هذا الموسم.

وقال روني "بالتأكيد هو قرار المدرب.. لم نتحدث في هذا الأمر، سنفعل ذلك خلال اليومين المقبلين.. مستعد للعب في خط الوسط، صانع اللعب أو المهاجم".