أعرب المهاجم الجديد بصفوف برشلونة، باكو ألكاسير، اليوم الثلاثاء عن شعوره "بالحماس الكبير" لوجوده في صفوف البرسا، مبينا أن العلاقة الجيدة التي تربطه بزملائه السابقين في فالنسيا (جوردي ألبا وأندريه جوميش)، وأيضا لاعبي المنتخب الإسباني، ستسهل "الأمور عليه أكثر" داخل أسوار النادي الكتالوني.

وانتقل ألكاسير (23 عاما) لصفوف البرسا بعقد يمتد لخمسة مواسم في خط هجومي يشغله "أفضل ثلاثة لاعبين في العالم".

وفي تصريحات لوسائل إعلام النادي الكتالوني، قال "ياله من امتياز التواجد بجوار هؤلاء اللاعبين الثلاثة (ليونيل ميسي ولويس سواريز ونيمار) الأفضل في العالم. سنحاول المساعدة والمساهمة" مع الفريق.

وأكد أنه عقب توقيعه عقد الانضمام إلى البرسا شعر "بحماس كبير لبدء هذه المرحلة الجديدة" التي يأمل أن يعطي فيها "أقصى" ما لديه.

وشدد على إسهامه بـ"العمل والتواضع ولاسيما المهنية، لأنه في النهاية من ينتقل إلى برشلونة يكون لاعبا يتمتع بكثير من الاحترافية والتواضع".

وفي ختام تصريحاته أثنى على جميع الأندية التي لعب بصفوفها وساهمت في انتقاله إلى برشلونة.