وجه الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم اتهامه لسرخيو أجويرو مهاجم فريق مانشستر سيتي بالسلوك العنيف على خلفية ضربة بالكوع من اللاعب الأرجنتيني لوينستون رايد لاعب فريق وست هام يونايتد، حسبما أعلن الاتحاد، مما يعني استحالة خوضه ديربي مانشستر.

ويواجه أجويرو عقوبة الإيقاف لثلاث مباريات بحيث تشمل مواجهة مانشستر يونايتد في الدوري يوم 10 سبتمبر المقبل، وأمام بورنموث بعدها بسبعة أيام، وكذلك لقاء الجولة الثالثة من كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة (كابيتال وان) أمام سوانزي.

وقرر الاتحاد التدخل رسميا بعد تغاضي الحكم أندريه مارينر عن واقعة ضرب أجويرو لرايد بالكوع في الدقيقة 76 من اللقاء في الجولة الثالثة من البريمييرليج بين السيتي ووست هام والتي انتهت بفوز أصحاب الأرض 3-1.

ويمتلك المهاجم الأرجنتيني مهلة حتى الساعة 18:00 من الأربعاء لتقديم ادعاءاته.