أكد الارجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني لمنتخب مصر على أن المشهد الذي حدث اثناء تنفيذ ركلة الجزاء ووجود خلاف بين اللاعبين حول تنفيذ الركلة أمر لن يتكرر في المستقبل.

وتعادل المنتخب المصري أمام نظيره الغيني بهدف لكل فريق في مباراة ودية استعدادا لتصفيات افريقيا المؤهلة لكأس العالم 2018 في روسيا.

وحصل المنتخب المصري على ركلة جزاء، وحدث خلافا بين رمضان صبحي ومحمد النني وحسام باولو على تنفيذ الركلة، وأهدرها في النهاية صبحي.

وأشار كوبر في المؤتمر الصحفي بعد المباراة "لست راضيا عن المشهد الذي حدث أثناء تنفيذ ركلة الجزاء، أعد بعدم تكرار هذا الأمر، وسيكون هناك وقفة".

واختتم تصريحاته قائلا "اتحمل الخطأ، عبدالله السعيد لم يكن في الملعب وهو المخول له تنفيذ ركلات الجزاء، لم احدد ترتيب اللاعبين بعد السعيد، وفي المستقبل سوف اتدارك هذا الخطأ".