أكمل نجم منتخب الأرجنتين وبرشلونة الإسباني، ليونيل ميسي، اليوم مران الألبيسيليستي، ليبدو أنه تعافى من مشكلات الركبة التي كان قد تعرض لها خلال مواجهة أثلتيك بلباو بالليجا، وليصبح مستعدا لمواجهة أوروجواي المنتظرة مساء الغد بتصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال روسيا 2018.

وخضع ميسي لفحوصات طبية في برشلونة قبل السفر إلى الأرجنتين، ويعتقد أنه تعافى بشكل كامل، بعد مشاركته في مران منتخب بلاده دون مشكلات، وذلك تحت قيادة المدرب الجديد، إدجاردو باوزا.

ويكشف المران أن ميسي، العائد مؤخرا من قرار اعتزاله الدولي، سيشكل ضلعا في الهجوم إلى جانب أنخل دي ماريا وباولو ديبالا ولوكاس براتو.
وستستقبل المنتخب الأرجنتيني غدا نظيره الأوروجوائي في تمام الساعة 23.30 بتوقيت جرينتش على ملعب مالفيناس بميندوزا غربي الأرجنتين.

ثم يزور منتخب الأرجنتين بعدها فنزويلا في السادس من الشهر المقبل بميريدا.

ويعد لقاء غد هو الأول لباوزا مع الأرجنتين.