أعرب قائد منتخب الأرجنتين، ليونيل ميسي، عن سعادته الكبيرة بالعودة لارتداء قميص بلاده، بعد إعلانه اعتزال اللعب الدولي في يونيو الماضي، وذلك عقب تسجيله هدف الفوز لـ"التانجو" 1-0 أمام أوروجواي، بتصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال روسيا 2018.

وصرح مهاجم برشلونة عقب اللقاء، لقناة التلفزيون الأرجنتيني، "عندما تحدثت مع المدرب (إدجاردو) باوزا واللاعبين لم أستطع الامتناع. أثق كثيرا في هذه المجموعة، نحن هنا للقيام بالأمور على نحو جيد رغم النهائيات التي خسرناها".د
وسجل ميسي الهدف (ق43) من تسديدة قوية بيسراه خارج منطقة الجزاء، اصطدمت بأحد مدافعي أوروجواي قبل أن تواصل مسيرتها نحو الشباك.

وقال المهاجم "أشعر بسعادة كبيرة وسط هذه المجموعة، أنا سعيد للغاية لعودة مرة أخرى إلى هنا".

وأبدى القائد شكوكا حول مشاركته في اللقاء القادم بالتصفيات أمام فنزويلا يوم 6 سبتمبر، لشعوره بمشكلات بدنية.

وأوضح "أشعر بآلام شديدة في منطقة الحوض، ولكني أردت التواجد بعد كل الفوضى التي أثرتها".

وشدد أفضل لاعبي العالم خمس مرات "كان من الهام أن نبدأ مرحلة جديدة بتحقيق فوز، والفريق أظهر قوته باحتماله اللعب منقوصا طوال الشوط الثاني" عقب طرد باولو ديبالا.

وكان ميسي (29 عاما) قد أعلن أواخر يونيو اعتزاله اللعب الدولي بعد خسارته ثاني نهائي لكوبا أمريكا على التوالي أمام تشيلي من بوابة ركلات الترجيح، وثالث نهائي بالنظر لخسارة الأرجنتين في 2014 لمونديال البرازيل أمام ألمانيا في الوقت الإضافي، قبل أن يعود عن قراره سريعا، مؤكدا أنه يعشقه بلاده وقميصها.