قال المدافع الارجنتيني إزيكييل جاراي، المنضم مؤخرا لفريق فالنسيا الإسباني لكرة القدم، خلال مؤتمر تقديمه بملعب ميستايا أن أولويته "دائما كانت المجئ لفالنسيا" على الرغم من العروض المختلفة التي تلقاها.

وصرح جاراي أثناء مؤتمر تقديمه "إهتمام فالنسيا كان منذ فترة ولكنه الأمور لم تتم لأسباب معينة ولكن بفضل الرب أنا هنا الآن. أنا سعيد جدا للتواجد هنا، فأولويتي دائما كانت المجئ لفالنسيا وأتمنى أن أكون إضافة للفريق".

ولم يخف اللاعب الأرجنتيني سعادته باستكمال مسيرته في ميستايا حيث أضاف، "يبدو انكم تلاحظون الفرحة في ملامحي"، وقدم الشكر لكل المحيطين به خلال فترة المفاوضات.

كما شكر جمهور فالنسيا الذي دعمه ودائما ما تعامل معه بود حتى قبل أن تتم الصفقة حيث أردف "إنه تحد كبير بالنسبة لي لأنني مهتم جدا بالأمر، ولن يكون كافيا أن أكون على قدر ثقتهم بي، بل يجب ان أكون سببا في سعادة كبيرة لهم".

وأكد كذلك إنه سيكون مستعدا للمشاركة في مباراة ريال بيتيس على ملعب الخفافيش (ميستايا): "كنت أتنافس حتى أيام قليلة مضت، وأنا بحالة جيدة جدا، وإذا رأى المدرب أن بوسعه الاستعانة بي سأكون مستعدا".

وفي ختام حديثه، قال جاراي أنه قادر على صناعة اللعب من المنطقة الدفاعية كما يريد المدرب باكو أيستاران: "أستطيع فعل ذلك... وسأبذل كل ما في وسعي لوضع الفريق في المكانة التي يستحقها".