قرر الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم عقاب المهاجم الأرجنتيني سيرجيو أجويرو بالغياب 3 مباريات عن فريق مانشستر سيتي بعد إتهامه بالعنف في مباراة فريقه الأخيرة ضد وست هام.

الاتحاد الإنجليزي كان قد أعلن في الأيام الماضية أن أجويرو تم توجيه تهمة الاتهام له بعد أن أظهرت الكاميرات اللاعب يضرب مدافع وست هام بدون كرة في لقطة لم يراها الحكم أو يعاقب عليها اللاعب.

أجويرو كانت أمامه مهلة للدفاع عن نفسه يوم 31 أغسطس، لكن الاتحاد الإنجليزي قرر مد المُهلة إلى 1 سبتمبر ليعلن 2 سبتمبر القرار ويؤكد إيقاف اللاعب لمدة 3 مباريات.

السيتي سيلعب ديربي مانشستر يوم الأحد 11 سبتمبر بدون نجمه الأول سيرجيو أجويرو، ليصبح المدرب الأسباني جوارديولا في ورطة حيث سيضطر للدفع بالمهاجم البديل النيجيري كليتشي أو الاعتماد على نوليتو في مركز المهاجم، أو اللعب بدون مهاجم.

مانشستر سيتي يتصدر جدول ترتيب البريميرليج حالياً برصيد 9 نقاط من 3 انتصارات بفارق الأهداف عن فريقي مانشستر يونايتد وتشيلسي، قبل أن يخوض مواجهة الديربي في أولد ترافورد.