اعترف الدولي الجزائري إسلام سليماني أن مواطنه رياض محرز كان عاملا حاسما في انضمامه لنادي ليستر سيتي مؤكدا أن اللعب لبطل الدوري الانجليزي فخر كبير له ولعائلته.

وانضم سليماني الأربعاء الماضي، إلى نادي ليستر قادما من نادي سبورتينج لشبونة البرتغالي، بموجب عقد يمتد لخمس سنوات مقابل 30 مليون يورو إضافة إلى 5 ملايين يورو كحوافز إضافية.

وقال سليماني في حوار لموقع الاتحاد الجزائري لكرة القدم نشر مساء السبت، انه يشعر بفخر كبير بعد انضمامه لنادي ليستر.

وأضاف :"عندما كنت بصدد توقيع عقدي مع ليستر فكرت أولا في عائلتي، أمي وأبي وزوجتي وكل الذين ساعدوني خلال مشواري وحياتي. الانضمام لليستر هو أيضا مكافأة جميلة لهم".

وأوضح سليماني، أن تواجد مواطنه رياض محرز في ليستر كان عاملا حاسما في اللعب لهذا الفريق لأنه سيساعده كثيرا مؤكدا أن احسن لاعب في الدوري الانجليزي الموسم الماضي، حدثه كثيرا عن الفريق ومشجعيه. كما نوه انه تابع العديد من مباريات نادي ليستر الموسم الماضي.

ودعا سليماني، اللاعبين الذين يلعبون في الدوري الجزائري إلى التحلي بالثقة في النفس والعمل مشيرا إلى أنه لا يمكن لأي شخص الذهاب بعيدا إذا لم يثق في إمكانياته ولا يعمل.

وتابع :"" ليس كثيرون من كانوا يراهنون على شخصي عندما كنت لاعبا في نادي شباب بلوزداد، لكن كنت اعلم انه بإمكاني النجاح، كنت أثق بنفسي واعمل كثيرا للوصول إلى ما أريد".

وأكد سليماني، أن فلسفته تعتمد على تقديم أفضل مما قدمه في الموسم الماضي أن كان مع النادي الذي يلعب له أو مع منتخب بلاده مشددا على أن ذلك هو الذي يسمح له بتقديم أفضل ما لديه.