قال ديمتري سيلوك وكيل أعمال الإيفواري يايا توريه لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي إن الأخير "سيوقع عقدا مبدئيا مع ناد أوروبي" في يناير المقبل.

واعتبر توريه أن مانشستر سيتي سيفقد الملايين من المشجعين الأفارقة بسبب قرار المدرب الإسباني بيب جوارديولا بعدم ادراج اسم توريه في قائمة الفريق بدوري الأبطال الأوروبي.

وقال سيلوك لجريدة (ديلي ميل) "الأفارقة سيبدؤون الآن في دعم مانشستر يونايتد. يوجد الكثير من هؤلاء المشجعين الذين لن يشاهدوا مباراة واحدة للسيتي".

ولم يلعب توريه (33 عاما) دورا كبيرا منذ وصول جوارديولا للـ"سيتزنس" حيث شارك في مباراة واحدة، في اياب الدور التمهيدي بدوري الأبطال.

وعلى الرغم من الغياب المتوقع لتوريه عن المشاركة هذا الموسم أشار وكيل اللاعب إلى أنه سينهي العام الأخير في عقده، براتب قدره 22 ألف استرليني أسبوعيا، ولكنه سيوقع عقدا مبدئيا مع نادي أوروبي في يناير.

وصرح الوكيل "في يناير سيمكن لتوريه التوقيع على عقد مبدئي مع أي ناد أجنبي. ستصله الكثير من العروض. إنه في حالة بدنية جيدة. أعتقد أنه فقد ستة كيلوجرامات من وزنه".