قلل مهاجم منتخب تشيلي لكرة القدم ولاعب أرسنال الإنجليزي، أليكسيس سانشيز، من الوضع الصعب الذي يمر به المنتخب في الآونة الأخيرة، مؤكدا أنها ستساعدهم على "الانطلاق بقوة" وخوض مواجهات تصفيات مونديال روسيا 2018 المقبلة بعزيمة أكبر.

وفقد "لا روخا"، بطل أمريكا الجنوبية، خمس نقاط كاملة خلال المواجهتين السابقتين في تصفيات المونديال بعدما خسر خارج قواعده أمام باراجواي بهدفين لواحد قبل أن يتعادل سلبيا في عقر داره أمام بوليفيا ليتراجع للمركز السابع برصيد 11 نقطة وبفارق 5 نقاط كاملة عن المتصدرة أوروجواي.

وقال سانشيز خلال مشاركته في حملة دعائية بالعاصمة سانتياجو "يجب أن نرفع رؤوسنا كما فعلنا دائما. فالأمور لم تكن سهلة على الإطلاق. في بعض الأحيان الخسارة تكون مفيدة في إدراك ما يتوجب عليك فعله في المستقبل".

وأقر اللاعب بأن الجميع يشعر بالألم بعد الخسارة من باراجواي والتعادل مع بوليفيا، وهو الأمر الذي عقّد موقفهم في جدول التصفيات.
وشدد على أن اللاعبين لم يفقدوا الطموح أو الحافز بعد الفوز بلقبي كوبا أمريكا عامي 2015 و2016 ، ولكنه أقر بأن تحقيق الفوز بات أصعب في كل مباراة.

وقال في هذا الصدد "لم نفقد الحافز ولكن كل الفرق تلعب برغبة في هزيمتنا لأننا أبطال القارة".

ودعّم مهاجم "الجانرز" قرار زميله وقائد الفريق كلاوديو برافو بالرحيل إلى مانشستر سيتي الإنجليزي "أنا أيضا اتخذت نفس القرار بالرحيل إلى إنجلترا، التي تلعب الكرة الأفضل في العالم بالنسبة لي، فالمنافسة هناك قوية للغاية".